جورجيا


جورجيا جورجيا جورجيا
كافة المعلومات التي تحتاجها عن جورجيا
أقرء بالتفصيل هام جدا
جسر بين أوروبا وآسيا ، يتكامل اقتصاد دولة جورجيا بشكل كبير مع الأسواق الدولية. توفر جورجيا دخولًا معفى من الرسوم الجمركية إلى  2.3 مليار نسمة في مجموعة كبيرة من أهم أسواق العالم ومنها (الاتحاد الأوروبي، الصين، أوكرانيا، تركيا، بلدان رابطة الدول المستقلة، ورابطة التجارة الحرة الأوروبية). تحتل جورجيا المرتبة الـ 7 عالميًا والأولى بين دول أوروبا ووسط آسيا من حيث سهولة ممارسة الأعمال لعام 2020. ايضًا تحتل جورجيا المرتبة 12 عالميًا والـ 6 اوروبيًا من حيث الحرية الاقتصادية. هناك ايضًا بيئة عمل مستقرة، و ضرائب بسيطة وعادلة، وعمالة ماهرة، وفرص استثمارية مواتية، وأسعار رخيصة. جميع تلك المعايير والمزايا تجعل الاستثمار في جورجيا من أهم وجهات الاستثمار حاليًا. 
في الواقع الاستثمار في جورجيا الآن يعد فرصة يجب اقتناصها، فمن ناحية البلد رائع وآمن وبه كافة معايير النجاح. ومن ناحية اخرى لا تزال جورجيا أرض خصبة للاستثمار والمنافسة ليست مشتدة بعد. ولكن هذا الوضع لن يستثمر كثيرًا، وفي غضون سنوات قليلة ستصبح من الدول ذات التنافسية العالية ومن وجهات الاستثمار الصعبة لصغار المستثمرين، فكن سباقًا.
فيما يلي سنعمل على سرد مميز وشامل حول الاستثمار في جورجيا بحيث يكون هذا الموضوع بمثابة دليل المستثمر العربي في جورجيا ولن يحتاج لمعلومات إضافية لبدء استثماره في هذا البلد الرائع.
الجغرافيا والسكان :-

تقع جورجيا في منطقة القوقاز على “طريق الحرير” التاريخي وهي بوابة بين أوروبا وآسيا. يحدها من الغرب البحر الأسود وروسيا من الشمال وتركيا وأرمينيا من الجنوب، وأذربيجان من الجنوب الشرقي. تبلغ مساحة جورجيا 69,700 كلم. العاصمة هي تبليسي.
يبلغ عدد سكان جورجيا 3.7 مليون نسمة فقط. اللغة الرسمية للبلاد هي الجورجية. العملة هي لاري جورجي، الدولار الواحد يساوي 3.107 لاري.
أهم محفزات ومزايا الاستثمار في جورجيا :-
موقع استراتيجي متميز :-
تحتل جورجيا موقعًا استراتيجيًا على مفترق طرق التجارة والتبادل التجاري بين الشرق والغرب ، وتتمتع بموقع مثالي للوصول إلى أسواق آسيا وأوروبا ، وكذلك الشرق الأوسط وبلدان رابطة الدول المستقلة.
اقتصاد سريع النمو :-
لا يزال الاقتصاد الجورجي يسير على طريق النمو الاقتصادي المستدام. نما الناتج الاقتصادي بنسبة 5.1 في المائة في عام 2019 ، مدفوعًا إلى حد كبير بالنمو في التجارة والضيافة والعقارات والنقل والقطاعات المالية. إلى جانب السياحة المزدهرة وزيادة صادرات السلع ، من المتوقع أن تظل الاستثمارات الأجنبية المباشرة في جورجيا قوية.
بلد رائع للعيش :-
الاستثمار في جورجيا يتطلب منك التواجد في جورجيا لفترات طويلة لمتابعة اعمالك، وهكذا الأمر عند الاستثمار في أي مكان آخر بالعالم. ولحسن الحظ جورجيا بلد رائع للعيش وبه كل مقومات الحياة الرائعة. فهو بلد سياحي من الدرجة الأولى، وفيه تجد كل ما تبحث عنه وزيادة. وعلى الرغم من ذلك هو بلد رخيص الاسعار. اكتشف جورجيا.
اتفاقيات التجارة الحرة :-
استطاعت جورجيا إبرام العديد من اتفاقيات التجارة الحرة مع عدد هائل من أهم الأسواق العالمية. فقد وقعت اتفاقية تجارة حرة مع دول رابطة الدول المستقلة التي تشمل أوكرانيا وبيلاروسيا ومولدوفا وكازاخستان وقيرغيزستان وطاجيكستان وأوزبكستان وتركمانستان ، بالإضافة إلى جيرانها تركيا وأذربيجان وأرمينيا.
تم التوقيع والتصديق على اتفاقية الشراكة (“AA”) مع الاتحاد الأوروبي في عام 2014 ، بما في ذلك اتفاقية التجارة الحرة العميقة والشاملة (“DCFTA”). بالإضافة إلى ذلك ، في 27 يونيو 2016 ، وقعت جورجيا اتفاقية التجارة الحرة مع دول الرابطة الأوروبية للتجارة الحرة، مما يمنح المنتجات الجورجية إمكانية الوصول إلى أسواق أيسلندا وليختنشتاين والنرويج وسويسرا معفاة من الرسوم الجمركية.
جورجيا لديها أيضًا اتفاقية تجارة حرة مع جمهورية الصين (بما في ذلك هونغ كونغ). كما تم تطبيق مخططات التفضيل العامة لجورجيا مع الولايات المتحدة وكندا واليابان ، مما أدى إلى انخفاض التعريفات الجمركية على 3400 سلعة مُصدرة من جورجيا. بالإضافة إلى ذلك ، جورجيا عضو في منظمة التجارة العالمية (WTO) منذ عام 2000.
بموجب تلك الاتفاقيات والمعاهدات تصل المنتجات الجورجية إلى أكثر من 2.3 مليار شخص بدون رسوم جمركية وبعضها برسوم جمركية مخفضة.
سهولة ممارسة الأعمال :-
وفقًا لتقرير البنك الدولي، تحتل جورجيا المرتبة الـ 7 عالميًا والأولى بين دول أوروبا ووسط آسيا من حيث سهولة ممارسة الأعمال لعام 2020. ويستغرق بدء نشاط تجاري في جورجيا من يوم إلى يومين فقط ، وإجراءات التخليص الجمركي المعقدة في العديد من البلدان يمكن إنجازها في 15 دقيقة فقط.
ثالث أقل بلد في العالم من حيث الضرائب :-
أكثر ما يعكر صفو المستثمرين وأصحاب المشاريع حول العالم هو الضرائب. فالبعض يدفعون ما قد يزيد عن 30% مما يجنونه للضرائب. في جورجيا الوضع يختلف. فهي ثالث أقل بلد في العالم من حيث العبء الضريبي، حيث يبلغ إجمالي معدل الضريبة 9.9٪. في جورجيا يوجد 6 أنواع من الضرائب، وهي.
  • ضريبة أرباح الشركات وتتراوح من 0% أو 15%.
  • ضريبة القيمة المضافة (VAT) وتبلغ 18%.
  • ضريبة الدخل الشخصي 20%.
  • ضرائب الاستيراد 0% أو 5% أو 12%.
  • ضريبة الأملاك 1%.
  • ضريبة على بعض أنواع السلع.        
بُنى تحتية متطورة بأسعار رخيصة :-
كامل أراضي جورجيا مغطاة ببنية تحتية متطورة. تتوفر خطوط النقل وأنابيب الغاز والمياه وشبكة الإنترنت ذات النطاق العريض في أي جزء من البلاد تقريبًا. على الرغم من الجودة العالية للبنية التحتية ، إلا أن تكاليف الاستفادة من المرافق والبنى التحتية تعتبر رخيصة. اليك الاسعار.
  • الكهرباء : 1000 كيلوواط بسعر 75 دولار أمريكي شاملة ضريبة القيمة 18%.
  • مياه الشرب : 1 متر مكعب بسعر 1.18 دولار أمريكي شاملاً ضريبة القيمة المضافة 18%.
  • الصرف الصحي : بسعر 0.372 دولار أمريكي شاملاً ضريبة القيمة المضافة 18%.
  • الغاز للاستخدامات الصناعية :1 متر مكعب بسعر 0.1614 دولار في امريكي في المتوسط شاملاً ضريبة القيمة المضافة 18%.
  • الانترنت : 20 جيجا انترنت متاحة للإستخدام لمدة 30 يوم بسعر 10.64 دولار أمريكي شاملة ضريبة القيمة 18%.
قوة عاملة شابة ماهرة وبأسعار تنافسية :-
في جورجيا يوجد الكثير من الشباب من أصحاب الكفاءات والمهارات في مختلف المجالات، وبسهولة يمكنك الحصول على موظفين للوظائف المتاحة لديك. نظام تصاريح العمل ليس معمول به في جورجيا، ويمكن لمواطني 98 دولة أن يتواجدوا ويعملوا في جورجيا لمدة عام كامل بدون تأشيرة. وهذا ما يتيح لأصحاب المشاريع والاستثمارات الاستفادة من متخصصين وموظفين من بلدان أخرى بسهولة.
في جورجيا لا يوجد حد أدنى للرواتب، وبالتالي لن تكون ملزمًا بدفع راتب معين للموظفين العاملين لديك. ولكن يبلغ متوسط الراتب الشهري 425 دولارًا أمريكيًا، بما في ذلك العمال و الموظفين المكتبيين والموظفين التنفيذيين. من خلال التفاوض والبحث يمكنك الحصول على موظفين برواتب أقل من المتوسط.
جورجيا لديها قانون عمل مرن للغاية ووفقًا لمؤسسة التراث ، تحتل جورجيا المرتبة 20 عالميًا في مؤشر حرية العمل.
ثقة المستثمرين :-
بلغ الاستثمار الأجنبي المباشر 1.3 مليار دولار أمريكي (7.5٪ من الناتج المحلي الإجمالي) في عام 2019. وحافظت على موقعها في عام 2020 وتسير على الطريق الصحيح في 2021 على الرغم من أزمة كوفيد -19. تلك النتائج تعني أن المستثمرين يثقون في جورجيا كبلد للاستثمار، وتلك نقطة توضع ضمن محفزات الاستثمار في جورجيا بالطبع.
مجالات وفرص الاستثمار في جورجيا :-
  • التصنيع بمختلف أشكاله، وبالأخص الالكترونيات وقطع غيار السيارات والادوية.
  • التجارة الخارجية (الاستيراد والتصدير).
  • التعهيد التجاري (Outsourcing).
  • السياحة وبالأخص الضيافة والمنتجعات العلاجية والعقارات.
  • تكنولوجيا المعلومات.
  • الطاقة.
  • الخدمات اللوجستية.
  • الهندسة والتصميم.
  •  الخدمات المالية والمحاسبية.
  • خدمات الاعمال.
كيفية تأسيس شركة في جورجيا :-
أولًا، الأشكال القانونية لتأسيس الشركات في جورجيا :-
  • شركة ذات مسؤولية محدودة.
  • شركة فردية.
  • شركة تضامنية محدودة.
  • شركة عامة.
  • فرع لشركة “مكتب فرعي”.
ثانيًا، خطوات تأسيس شركة في جورجيا :-
  • دفع رسوم التسجيل.
  • تسجيل الشركة في السجل العام الوطني التابع لوزارة العدل الجورجية للحصول على بطاقة تعريف وطني وشهادة وبطاقة ضريبية ”.
  • فتح حساب بنكي باسم الشركة في أي بنك تختاره.  وتستغرق عملية فتح الحساب البنكي أقل من ساعة واحدة.
*في حالة عدم تواجدك في جورجيا، فيمكنك عمل توكيل رسمي ممثل قانوني تختاره بمعرفتك ليقوم بتنفيذ كافة الإجراءات. بعد الانتهاء من عملية تسجيل الشركة يحصل المستثمر أو وكيله القانوني على بطاقة تسجيل الشركة.
ملخص :-
استعرضنا سويًا فيما سبق كافة النقاط الهامة والضرورية حول الاستثمار في جورجيا. فقد أوضحنا المحفزات والمزايا العديدة والتي قلما تتوفر في دولة واحدة. أوضحنا كذلك أهم مجالات وفرص الاستثمار في جورجيا. وفي النهاية أوضحنا كيفية تأسيس الشركات في جورجيا وبالتحديد أنواع الشركات وخطوات تسجيل الشركات.